صحة ولياقة

كيف تنقص وزنك دون اتباع حمية غذائية ؟!

كيف تنقص وزنك دون اتباع حمية غذائية ؟!
آدم العربي
الكاتب آدم العربي

أول ما يتبادر لذهن أي شخص عند الحديث عن حمية غذائية هو شكل الأطعمة المسلوقة، الخالية من البهارات والمقبلات وأي شيء يُضفي إليها نكهة لذيذة وشهية، لذلك يكون من الصعب الانتظام على أي نظام غذائي يعتمد على هذا النوع من الطعام، بالتالي تُصبح خسارة الوزن تحدي شبه مستحيل بالنسبة للبعض، ما الحل إذاً؟! وكيف يُمكن أن تخسر ما تُريد من وزنك دون أن تُضطر للامتناع عن تناول الأطعمة التي تُحبها؟! هذا ما سنتطرق إليه في المقال التالي.

ما هو السر الأمثل لخسارة الوزن دون حمية غذائية؟!

في هذا المقال سنضع بين يديك أفضل طريقة يُمكن اتباعها للحفاظ على صحتك الجسدية والنفسية، وتناول ما تريد وخسارة الوزن في نفس الوقت، السر ببساطة يكمن في تناول سعرات حرارية أقل مما تحرقه على مدار يومك، بغض النظر عن نوع الطعام وطبيعته، بالتالي لن تكون ملزماً بتناول الخضروات المسلوقة واللحوم المشوية فقط!

  • أعلم ما يدور في ذهنك الآن، لو أن الأمر بهذه البساطة فلماذا خسارة الوزن بهذه الصعوبة! ببساطة لأن أغلبنا لا يُصدق هذه القاعدة، بالتالي لا يلتزم بها، فكيف يقتنع أي شخص أن هناك حمية غذائية تسمح له بتناول البيتزا والبطاطا المقلية!!

كيف تعمل هذه الحمية الغذائية؟!

النظام الغذائي المرن معروف منذ مدة طويلة في عالم كمال الأجسام، لكنه لم ينتشر بين عامة الناس إلا مؤخراً، رغم أنه يسمح لك بتناول ما تشاء من أطعمة، إلا أنك ملزم على تحديد السعرات الحرارية المسموح لك بها على مدار اليوم بغض النظر عن نوع الطعام الذي تتناوله كي تتمكن من إنقاص وزنك، وإلا لن ترى أي نتائج!

كيف يؤثر هذا الأسلوب على صحة جسدك؟!

البعض يُعارض هذا النظام بشدة بحجة أنه لا يعتمد على طعام صحي، بالتالي لن يُساعد على تنظيف الجسم من السموم، لكن لنكن متفقين هنا، الطعام الصحي المثالي، يعني تناول الخضروات والفواكه الطازجة فقط، كما كان يعيش الإنسان البدائي، أي طعام آخر دخل في مرحلة التصنيع ولو بشكل بسيط يحمل نسبة من الضرر للجسم.

  • كما أن أغلب الحميات الغذائية الأخرى يُصاحبها انخفاض شديد في عدد السعرات الحرارية التي يتناولها الشخص، بالتالي ينخفض معدل الحرق ما يُصعب عملية فقدان الوزن، لكن هذا لا يعني أن تعتمد بشكل كامل على تناول الأطعمة السريعة بالطبع! بل تناول ما تُحبه مهما كان.

أفضل قاعدة للحمية الغذائية المرنة

كي توازن طعامك دون أن تحرم نفسك من أي طعام تُحبه، اجعل 80% منه يعتمد على الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، أما الـ 20% الأخرى فاستغلها كما تُحب في تناول أطعمتك المفضلة مهما كان نوعها.

  • أخر الأبحاث في عالم التغذية وجدت أن اتباع هذا النظام يُقلل من فرص الإصابة بالاكتئاب والقلق وغيرها من المشاكل التي تُصاحب أغلب الأنظمة الأخرى.

كيف تتبع الحمية الغذائية المرنة بسهولة

  • احسب عدد السعرات الحرارية التي تحتاجها

    هناك العديد من المواقع والتطبيقات الذكية التي تُساعد على حساب ما يحتاجه جسدك من سعرات بناء على وزنك وعمرك وطولك وحركتك ..إلخ، لكن كقاعدة عامة إضرب وزنك (مقدراً بالباوند وليس الكيلو جرام) X 12، الناتج الذي ستحصل عليه هو ما تحتاجه من سعرات يومياً.
    على سبيل المثال لو كنت تزن 100 باوند فمقدار ما تحتاجه يساوي (100X 12) أي 1200 سعر حراري.

  • احسب السعرات التي تحتويها وجباتك

    أقسام الطعام الثلاثة الرئيسية هي البروتين والدهون والنشويات، كل جرام من البروتين والنشويات يحتوي على 4 سعرات، بينما يحتوي الجرام الواحد من الدهون على 9 سعرات حرارية.
    بشكل عام يحتاج جسم الإنسان إلى جرام بروتين، نصف جرام دهون و1.1 جرام نشويات عن كل باوند من وزنه.

  • سجل ما تتناوله من طعام!

    قد تظن أن الأمر ليس مهماً لهذه الدرجة، أو أنه من السهل أن تحتسب ما تتناول من سعرات حرارية دون تسجيل أي شيء، لكن ستتفاجئ بمجرد أن تبدأ التدوين! لا تخف الأمر ليس بهذه الصعوبة، كل ما عليك هو البحث عن أحد التطبيقات التي تعمل على الهواتف الذكية ثم تسجيل ما تتناوله عليه، وسيقوم التطبيق باحتساب السعرات من تلقاء نفسه.

  • قم بعمل التعديلات اللازمة!

    اوزن نفسك كل اسبوع في نفس اليوم، بعد الاستيقاظ من نومك مباشرة وقبل تناول أي شيء، لو ظل وزنك ثابت لأسبوعين دون أن تفقد أي شيء نهائياً، فقم بتقليل عدد السعرات الذي تتناوله بنسبة 10%.

نصائح هامة

  • هناك بعض الأشياء التي قد تزيد السعرات الحرارية لوجبتك كزيت الزيتون المستخدم في الطهو مثلاً، أو المايونيز والكاتشب الذي تُضيفه لطعامك.
  • تناول ثمرتين من الفاكهة على مدار اليوم، وكمية مناسبة من السلطة الخضراء مع كل وجبة لتحصل على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها جسدك.
  • يُمكنك تناول المشروبات الغازية على مداراليوم، لكن مع احتساب سعراتها ضمن جدولك بالطبع.
  • لا تقلق كثيراً بشأن مواعيد الوجبات وعددها طالما يحصل جسدك على ما يحتاج من مواد غذائية.

عن الكاتب

آدم العربي

آدم العربي

يمكنكم مناداتي بآدم. أنا مؤسس هذا الموقع، أعمل في مجال تقنية المعلومات وأمارس دوري كرجل شرقي في مجتمع شرقي.

اترك تعليقا