حواء آدم

كيف تكون أفضل زوج وتُسعد زوجتك؟!

كيف تكون أفضل زوج وتُسعد زوجتك؟!
آدم العربي
الكاتب آدم العربي

كل فتاة تحلم بالحصول على أفضل زوج بالعالم، فهو الشخص الذي ستقضي معه ما تبقى من سنوات عمرها، لكن مفهوم الرجل أو الزوج المثالي يختلف كثيراً من وجهة نظر حواء عن آدم، فأغلب الرجال يظنون أن المرأة تُريد من يُغدقها بالمال والهدايا ويُسكنها في قصر شاسع لا تُرى حدوده، في حين أن مطالب حواء أبسط من ذلك بكثير، الأمر بالنسبة إليها يتلخص في بعض التفاصيل التي قد تعجز عن إدراكها، تعالى نستعرضها معاً في المقال التالي.

كن صادقاً معها

الرجل المثالي بالنسبة لحواء هو الرجل الصادق الذي يعرف كي يُقدر ثقتها به، في بعض الأحيان قد يصعب عليك قول الحقيقة، فتُضطر للكذب عليها خوفاً من إغضابها، لكن ماذا لو اكتشفت الحقيقة لاحقاً بأي طريقة! هل ستُسامحك حينها؟! لا أعتقد ذلك فغضبها سيكون مضاعفاً لأنك لم تحترمها، وسيصعب عليك كسب ثقتها مرة أخرى.

تحدث معها!

التواصل بين الزوجين من أساسيات العلاقة، ودونه لن تستمر طويلاً، لا تتجاهلها، وإذا تحدثت معك أنصت لها وتفاعل معها، أما إن كان مزاجك لا يسمح لأي سبب، فأخبرها بذلك وتأكد أنها تفهم السبب جيداً كي لا تظن أنك تتهرب منها.

  • افتح معها مواضيع جديدة من حين لآخر ولو ستتحدثان عن فيلمكما المفضل أو اجازتكما السابقة ..إلخ.

لا تُقلل من شأنها

في بعض الأحيان تتغير معاملة الزوج تجاه زوجته مع الوقت دون أن يشعر أو يُلقي لذلك بالاً حتى، فيقضي أغلب وقت في العمل، ليعود إلى المنزل مرهق ولا يطيق الحديث مع أحد، وإذا حاولت زوجته التحدث معه قلل من شأنها وشأن واجباتها المنزلية مدعياً أنها لا تعرف ولا تُقدر معاناته، في حين أن كل ما تُريده هي أن تقضي بعض الوقت معك لا أكثر!

  • قد تُلاحظ أنها تُبالغ في ردود أفعالها لكن هذه هي طريقتها في التعبير عن حزنها وغضبها منك.

اعترض على أفعالها بطريقة لائقة

بالطبع لك حق الاعتراض على أي شيء يصدر عنها كما أن لها نفس الحق عليك أيضاً، لكن ليس من حقك أن تُقلل من شأنها بأي وسيلة مهما كانت، او تسخر منها مهما فعلت فتُشعرها أنها أقل منك في المستوى العقلي أو الاجتماعي أو أي شيء آخر، حتى لو كنت تقول ذلك على سبيل المزاح، لو تظاهرت أن كلماتك لم تؤثر بها، هذا لا يعني أنها صادقة في هذه النقطة!

  • تذكر أن الطريقة التي تُعامل بها زوجتك ستترسخ في ذهن أبنائك وسيرون أنها الطريقة المثالية لمعاملة زوجاتهم في المستقبل، بمعنى آخر ستشوه مفهوم البيت والأسرة في ذهن أبنائك!

كن رومانسياً!

من الطبيعي أن تُظهر حبك لزوجتك من حين لآخر، لكن مفهوم حواء عن الرومانسية مختلف قليلاً، فهي تُريد أن تفعل لها شيء مختلف تُفاجئها به، بمعنى آخر تعامل معها على أنها ليست زوجتك، بل فتاة قابلتها للتو وأعجبت بها وتحاول استمالتها، كيف ستتصرف في هذا الموقف! بالطبع ستُخرج كل طاقتك الجنونية لأجلها، فما الفارق إذاً.

اشتري لها هدايا مفاجئة!

في عيد زوجكما تتوقع زوجتك أن تُحضر لها هدية بالطبع، لكن لو أحضرت لها علبة من الشوكولاته المفضلة لديها، أو باقة من الزهور مثلاً دون مناسبة كهدية مفاجئة، لن تتخيل سعادتها حينها، حواء بطبعها تُحب المفاجئات سواء أعجبك ذلك أم لا!

قدر احتياجاتها

احتياجات زوجتك تتلخص في بعض الأمور المعنوية كمجاملة لطيفة على تسريحة شعرها الجديدة، أو اخبارها أنك ستتأخر قليلاً خارج المنزل لظرف طارئ، اصطحابها من حين لآخر لتناول الطعام خارج المنزل ..إلخ، أبسط الأمور ستُحدث فرق كبير في علاقتك معها.

ساعدها في أعمال المنزل

لا عيب نهائياً لو ساعدت زوجتك قليلاً من حين لآخر لإنهاء واجباتها المدرسية، لا تُلقي العبء عليها بالكامل، فهي تحتاج لوقت كي ترتاح أيضاً! حتى لو لم يكن لديك وقت، حاول أن تحمل أطباقك وتُنظم مكان عملك، تضع ملابسك في أماكنها.. إلخ.

ساعدها كي تُحقق أحلامها

زواجها منك لا يعني أنها تخلت عن أحلامها وطموحاتها بشكل كامل، فهي شخصية مستقلة لها الحق أن تعمل وتُثبت كيانها وشخصيتها، لذلك لا تُحاول أن تُجبرها على التخلي عنها وترك عملها، لو أرادت أن تفعل ذلك دون أي ضغط فلا بأس، لكن لا تُحاول إشعارها بالذنب تجاه أولادها وتجاهك.

عن الكاتب

آدم العربي

آدم العربي

يمكنكم مناداتي بآدم. أنا مؤسس هذا الموقع، أعمل في مجال تقنية المعلومات وأمارس دوري كرجل شرقي في مجتمع شرقي.

اترك تعليقا