لايف ستايل

كيف تبدأ العمل في مجال التجارة ؟

كيف تبدأ العمل في مجال التجارة ؟
آدم العربي
الكاتب آدم العربي

العمل في مجال التجارة ليس أمراً سهلاً، فالكثيرون يُقررون بدء مشروع تجاري سواء يعتمد على منتجاتهم الخاصة أو على استيراد بعض المنتجات من الخارج، لكن قليلون من يتمكنون من الصمود في وجه التحديات ومنافسة السوق حتى يضمنون حصة مناسبة لأنفسهم، لذلك لابد أن تكون على دراية ببعض الأمور الهامة قبل ان تُقرر العمل في مجال التجارة، في هذا المقال سنقدم لك  أهم النصائح التي تضمن لك النجاح.

ابدأ بشيء لديك خليفة عنه!

كي تنجح في شيء لابد أن يكون لديك خلفية ولو بسيطة عنه، إضافة لشغفك به كي تتمكن من مواجهة أي مشكلة قد تُقابلك، لو لم يكن لديك أي خلفية عن المجال الذي ترغب في البدء به فلا بأس يُمكنك تعلم ما تُريد عبر شبكة الانترنت، أو على الأقل تعلم الاساسيات ثم الانضمام لمدرسة أو جامعة تُدرس نفس المجال كي تُصبح خبيراً فيه.

انضم لجامعة تهتم بنفس المجال

مهما كان سنك سواء قد انتهيت للتو من دراستك الثانوية أو تخطيت عامك الثلاثين مثلاً، يجب أن تخضع لتدريب عملي من جهة معتمد في المجال الذي اخترته، كي تعرف خباياه وأهم نقاط القوة وكيفية استغلالها ونقاط الضعف وكيفية تغاضيها وما إلى ذلك، كل هذه الأشياء لن تعرفها بمفردك، إلا إن قضيت سنوات وسنوات من العمل في السوق وربما يفشل مشروعك قبل أن تكتشف الطريق الصحيح، لذلك وفر على نفسك الوقت وحاول أن تبحث عن دورات تدريبية أو جامعة معتمدة في هذا المجال كي تدرسه.

انضم كمتدرب لأحد الشركات

التدريب العملي لا يقل أهمية عن التحصيل العلمي، بل ربما يكون أهم وذلك لأنه يُمكنك من اكتساب خبرة عملية ودراسة السوق بشكل جيد، بالتالي تعرف من أي تبدأ مشروعك الخاص، حاول أن تنضم كمتدرب لشركة تعمل في نفس مجالك، والأفضل ألا تكون شركة كبيرة! فالشركات الكبرى لن تُمكنك من معرفة كافة الجوانب والإلمام بها بشكل جيد، لأن كل شخص له مسئولية محدودة لا يُمكن أن يتخطاها، أما في الشركات الصغيرة والمتوسطة، ستعمل جنباً إلى جنب مع الإدارة، بالتالي ستكتسب خبرة أكثر.

اختر من ستعمل معهم

لو كنت ستبدأ بمشروع صغير فيُمكن أن تعتمد على نفسك في البداية إلى أن تجني بعض الأرباح لاستثمارها وزيادة حجم تجارتك، لكن في الغالب العمل في مجال التجارة يتطلب رأس مال كبير نوعاً ما، لذلك من الأفضل أن تبحث بين أصدقائك وعائلتك، أو حتى تعرض فكرتك على أحد رجال الأعمال الذين تثق بهم ليُشاركك به، الأهم أن تحرص على اختيار أشخاص لديهم خلفية عن مجال عملك كي لا تغرق وحدك في المسئوليات.

اكتب خطة العمل الخاصة بمشروعك

خطة العمل تُعتبر بمثابة تلخيص لفكرة المشروع وأهدافة ورؤيتك أو ما ترغب في الوصول إليه من بدئه مهما كان سواء كان مشروع ضخم أو مجرد متجر صغير! من المفترض أن تُساعدك خطة العمل هذه على جذب المستثمرين، وتُساعد إدارة أي بنك تتقدم إليه على تقييم مشروعك وفهمه جيداً ليحددوا هل سيسمحوا لك بأخذ القرض الذي تُريده أم لا.

اكتب خطة التشغيل

تتضمن خطة التشغيل طريقة الحصول على المنتج سواء باستيراده أو الاتفاق مع أحد المصانع على المواصفات التي ترغب بها، وتحديد مجلس الإدارة ومن سيكون له القرار الأخير وهل سيتم تعيين المدير بناء على حصته في رأس المال أم براتب مسبق بناء على مدى خبرته، أيضاً يجب أن تُحدد أماكن الاحتفاظ بالبضائع وهل سيتم تأجيرها أم ستُخزن مؤقتاً في مخزن خاص بك أو بأحد شركائك.

اجمع رأس المال

هناك أكثر من طريقة لتمويل المشروع سواء عن طريق الاقتراض من البنوك، أو الصناديق الاجتماعية، أو مشاركة أحد أصدقائك أو أحد رجال الأعمال كما ذكرنا، يُمكنك أيضاً أن تجمع بين أكثر من طريقة حسب حجم رأس المال الذي تود أن تبدأ به.

انهي المعاملات القانونية

بالطبع أي مشروع تجاري يتطلب تسجيل قانوني للحصول على رخصة تجارية وبطاقة ضريبية وغيرها من الأمور القانونية، إن لم تكن على دراية كافية بهذه الأمور فوكل محامي للاهتمام بها أفضل.

عن الكاتب

آدم العربي

آدم العربي

يمكنكم مناداتي بآدم. أنا مؤسس هذا الموقع، أعمل في مجال تقنية المعلومات وأمارس دوري كرجل شرقي في مجتمع شرقي.

تعليق

اترك تعليقا